علاج جديد لمكافحة سرطان الجلد “الميلانوما”

علاج جديد لمكافحة سرطان الجلد
علاج جديد لمكافحة سرطان الجلد

 

كشف مجموعة علماء عن توصلهم لعقارجديد لمكافحة سرطان الخلايا الصبغية الجلدية “الميلانوما”.
وأعرب العلماء في بيان لهم أن الاختبارات التي أجريت على الفئران قد أثبتت فعاليتها في وقف انتشار الأورام السرطانية في المراحل الأولى من اكتشاف المرض وتعد هذه بداية للقضاء عليه.

وقامت البروفيسور رونيت ساتشي فاينارو ومجموعة من الباحثين، الذين يترأسوا المختبر لأبحاث الأورام السرطانية في كلية الطب، بتطوير جزيئات صغيرة للغاية بحجم 170 نانومتر تحتوي على بروتينات توجد في الخلايا السرطانية، وبعد ذلك قاموا بحقن فئران معده للتجارب بهذه الجزيئات، حيث تبين أن الأورام انحصرت وتراجعت وفي بعض الحالات اختفت كليا.

وتم نشر نتائج هذا البحث في مجلة “Nature Nanotechnology” الشهيرة.

وأصبحت العلاجات الجديدة التي تم تطويرها في السنوات الأخيرة لمحاربة السرطان ترتكز بصورة كبيرة على العلاج بالخلايا الجذعية، التي تستخدم لتقوية جهاز المناعة للتصدي للمرض، وبالطبع أعطت هذه التجربة بارقة أمل للكثير من مرضى السرطان، وعلى رأسهم مرضى سرطان الجلد.

وصرحت البروفيسور رونيت ساتشي فاينارو لوكالة أنباء (شينخوا): أن “أبحاث مكافحة السرطان بشكل عام والجلد بشكل خاص آخذة في التطور بمرور السنين وذلك عن طريق العديد من الوسائل مثل العمليات الجراحية والعلاج الكيماوي، وأيضا العلاج بالأشعة والخلايا الجذعية، ولكن أسلوب التطعيم الذي أثبت فاعليته ضد العديد من الأمراض الفيروسية، لم يثبت فاعليته ضد السرطان”.

وأردفت فاينارو “من خلال بحثنا هذا قد أظهرنا أنه بالإمكان توفير لقاح (عقار) جيد ضد سرطان الجلد الميلانوما”.
وأشادت بأن البحث يفتح المجال أمام طرق وابحاث جديدة يمكن استخدام اللقاحات فيها من أجل علاج ناجح ضد سرطان الميلانوما حتى في مراحله المتقدمة.

وأفصحت فاينارو عن ثقتها الكبيرة بأن العقار الجديد سيكون قادر على التعامل مع أنواع أخرى من السرطانات، وأضافت: “نحن على ثقة بأن الطريقة التي تم ابتكارها وتطويرها يمكنها أن تناسب أنواعا أخرى من السرطان، ونعتقد أن عملنا يشكل مفهوما ثابتا لتطوير مستقبلي للقاحات والعقاقير المضادة للسرطان لدى جميع البشر فى جميع انحاء العالم”.

اترك تعليق

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More